متى تأسست السعودية ومن هو مؤسسها وما هو اليوم الوطني السعودي؟

تأسست المملكة العربية السعودية في العام 1932، تمت هذه الخطوة التاريخية بجهود قائدٍ عظيم وهو الملك عبد العزيز آل سعود، الذي عرِف أيضًا باسم الملك عبد العزيز،  قام الملك عبد العزيز بدمج مجموعة من القبائل والمناطق في شبه الجزيرة العربية تحت سلطته لتكوين المملكة الحديثة، هذه العملية تعرف باسم توحيد المملكة العربية السعودية وقادت إلى تأسيس الدولة الوطنية السعودية كما نعرفها اليوم.

متى تأسست السعودية ومن هو مؤسسها

المملكة العربية السعودية، والتي تعرف شعبيًا بالسعودية، هي دولة تقع في شبه الجزيرة العربية، تأسست المملكة الأولى عام 1744م في مدينة الدرعية على يد الأمير محمد بن سعود بمساعدة الشيخ محمد بن عبد الوهاب، وقد جاء تأسيس دولة السعودية مع توجيه دعوة إلى الإصلاح الديني، والتزام باتباع العقيدة والسنة النبوية، تحققت استقرارًا نسبيًا في هذه الفترة.

  • انتهت الدولة السعودية الأولى عام 1818م بفعل الحملات العثمانية على الجزيرة العربية، والتي قادها إبراهيم محمد علي باشا.
  • الدولة السعودية الثانية تأسست عام 1824م تحت حكم الأمير تركي بن عبد الله بن محمد، حيث استمرت في بنية مشابهة للدولة الأولى وعاصمتها الرياض.
  • الدولة السعودية الثالثة بدأت مع السيطرة على الرياض عام 1902م بقيادة الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن، وقد اعتبرت هذه الفترة بداية الدولة السعودية الحديث، تمكن الملك عبد العزيز من توحيد معظم مناطق شبه الجزيرة العربية تحت سيطرته.

اليوم الوطني السعودي

اليوم الوطني السعودي هو مناسبة وطنية تحتفل بها المملكة العربية السعودية في الـ 23 من سبتمبر من كل عام، تمثل هذه المناسبة الذكرى لتأسيس المملكة السعودية الحديثة على يد الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود في عام 1932. 

  • تعد الاحتفالات باليوم الوطني من أكبر الفعاليات والمناسبات الوطنية في المملكة.
  • يشمل اليوم العديد من الفعاليات والاحتفالات الرسمية والشعبية، بما في ذلك العروض والمسابقات والألعاب النارية والزينة الوطنية.
  • تتسم الاحتفالات باليوم الوطني بروح الوحدة والفخر الوطني، حيث يشارك فيها السكان والمقيمين في المملكة بكل فئاتهم وأعمارهم. 
  • تعكس هذه الفعاليات حب وولاء الشعب السعودي لبلادهم وقيادتهم، وتعزز من الوحدة الوطنية والانتماء للمملكة.
  • الاحتفالات باليوم الوطني تشمل أيضًا عروضًا ثقافية وفنية تعكس التراث والثقافة السعودية، وتعزز التواصل الثقافي والاجتماعي بين مختلف أفراد المجتمع.
  • هذا اليوم يعبر عن الفخر والاعتزاز بتاريخ المملكة وإنجازاتها، ويعكس الوحدة والتلاحم بين شعبها.