متابعة خاصة من الملك سلمان وولى العهد لواقعة تسمم الرياض وهيئة نزاهة تهتم بكشف التفاصيل

تصدر محركات البحث واقعة تسمم الرياض، حيث شهدت العاصمة السعودية حادثة تسمم غذائي في أحد المطاعم، حيث كثفت السلطات المختصة جهودها لحماية المواطنين والمقيمين والتأكيد على الحزم ضد أي إهمال قد يهدد صحة الأفراد داخل البلاد، كما بدأت المملكة بتقديم تقارير تفصيلية عن ملابسات حادثة التسمم وأسبابها في مطعم الرياض، وذلك بناء على تعليمات من ملك المملكة العربية السعودية الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي عهدها الأمير محمد بن سلمان.

واقعة تسمم الرياض

بعد توجيهات مباشرة من الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده الأمير محمد بن سلمان وأمين منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر، أمر بكل مما يلي:

  • وجه بضرورة سرعة إبلاغ الجهات المعنية بنتائج الإجراء.
  • وذلك فيما يتعلق بحالات التسمم الغذائي المكتشفة في مدينة الرياض.
  • كما اتخذت الجهات المعنية بما فيها الهيئة إجراءات الرقابة ومكافحة الفساد “هيئة نزاهة” للتعامل بشكل سريع مع الحادث.
  • كذلك تم التعامل مع الحادث من قبل الجهات المختصة بما فيها الوزارات.
  • حيث تقدم الجهات واللجان بتقارير مفصلة يومياً عن ملابسات التسمم وأسبابه وكذلك المسؤولين عنه.
  • وبما في ذلك نتائج التحاليل المخبرية للعينات المأخوذة من العديد من المنشآت.
  • كما يتم تقديم تقارير عن الرعاية الطبية لأي شخص يشتبه في تعرضه للتسمم.

نتائج الفحص الطبي

علاوة على ما سبق، ذكرت صحيفة واس العديد من التفاصيل الهامة، والتي تتمثل في كل مما يلي:

  • أنه خلال الساعات الأولى من إجراءات التقصي الوبائي تم التأكد من أن حالة التسمم اقتصرت على أحد المطاعم في مدينة الرياض.
  • وبعد البحث والتقصي لتحديد نوع التسمم وسببه بشكل نهائي من خلال فحوصات مخبرية دقيقة يتم إجراؤها في المختبرات ومراكز الأبحاث المحلية.
  • وكذلك وبالتعاون مع مختبرات عالمية ذات خبرة متخصصة في التسمم الغذائي.
  • أظهرت النتائج أن مصدر التسمم اقتصر على إحدى المضافات الغذائية التكميلية “المايونيز”.
  • كما تم التعرف على مصدرها على الفور.
  • بالإضافة إلى أنه تم إتخاذ قراراً بسحبها بشكل كامل من الأسواق والمؤسسات الغذائية في كافة مناطق المملكة” بحسب وكالات الأنباء السعودية.