أسعار العملات في السعودية يوم الخميس 23/5/2024

توفر صحيفة تواصل الإلكترونية لقرائها خدمة متابعة أسعار العملات الأجنبية اليوم الخميس الموافق 23 مايو، مقابل الريال وفق آخر تحديث من البنك المركزي ساما، وفى هذا المقال سوف نعرض لكم كافة التفاصيل وفقا لما تم الإعلان عنه من قبل البنك المركزي السعودي عن أسعار العملات في السعودية

أسعار العملات في السعودية

إليكم أسعار العملات الأجنبية مقابل الريال السعودي اليوم:

  •   الدولار الأمريكي: 3.7500 ريال
  •  اليورو: 4.0628 ريال
  •  الفرنك السويسري: 4.1008 ريال
  • الدرهم الإماراتي: 1.0210 ريال
  • الدينار البحريني: 9.9469 ريال
  • الدينار الكويتي: 12.2070 ريال
  • الريال العماني: 9.7415 ريال
  • الريال القطري: 1.0299 ريال
  • الجنيه الإسترليني: 4.7709 ريال

ويرجى ملاحظة أن الأسعار قابلة للتغيير وقد تختلف في الأسواق المحلية.

التأثير الاقتصادي لليورو والدولار الأمريكي

يُلاحظ أن اليورو الأوروبي والدولار الأمريكي يتأثران بالعديد من العوامل الاقتصادية والسياسية حيث يتمثل المسار الاقتصادي لليورو في التقلبات في النمو الاقتصادي للدول الأعضاء في منطقة اليورو، ومعدلات التضخم، والسياسات النقدية التي يتخذها البنك المركزي الأوروبي. بالإضافة إلى ذلك، تؤثر الأحداث السياسية مثل التطورات في الاتحاد الأوروبي والتوترات التجارية الدولية على قوة اليورو.

أما بالنسبة للدولار الأمريكي، فيتأثر مساره الاقتصادي بعوامل مماثلة، مثل التقلبات في معدلات النمو الاقتصادي في الولايات المتحدة، والتضخم، والسياسات النقدية التي يتبناها الاحتياطي الفيدرالي. كما يتأثر الدولار بالأحداث السياسية الداخلية والخارجية، مثل التطورات السياسية والتوترات الجيوسياسية، وقرارات السياسة النقدية الأخرى.

بناءً على التداولات الأخيرة، يُلاحظ ارتفاع سعر زوج العملات اليورو مقابل الدولار الأمريكي (EUR/USD) إلى مستوى المقاومة 1.0895، الذي يُعتبر الأعلى له منذ ما يقارب الشهرين، وذلك مع تزايد التوقعات بتقارب في السياسة النقدية بين الولايات المتحدة وأوروبا.

ومن المتوقع أن يقوم البنك المركزي الأوروبي بخفض أسعار الفائدة خلال اجتماعه القادم في 6 يونيو، مع توقعات السوق التي تشير إلى احتمال انخفاض بنحو 70 نقطة أساس على مدار العام. وبالمثل، يتزايد التكهن بأن الولايات المتحدة ستقوم بخفض أسعار الفائدة هذا العام بعد تباطؤ التضخم الأساسي في إبريل، للمرة الأولى منذ ستة أشهر.

وفي السياق ذاته، أظهرت البيانات الأخيرة للناتج المحلي الإجمالي في منطقة اليورو خروجها من الركود في الربع الأول، وتشير توقعات المفوضية الأوروبية الأخيرة إلى مسار اقتصادي سلس في المستقبل.