دعاء ثاني جمعه من رمضان المستحب قولة وقت الصلاة للرزق وصلاح الحال اغتنم الدعاء في الشهر الكريم

يحرص المسلمون على دعاء ثاني جمعه من رمضان وقيام ليلتها، حيث تحمل ليالي الشهر الكريم الكثير من الخير والبركة وخاصة يوم الجمعة، فهي ليلة يجب فيها الحرص على الأدعية المأثورة وما تطلبه النفس من متع الدنيا ونعيم الآخرة، ويتضرع الإنسان إلى رب العالمين بغفران ذنبة وتقبل عمله، وأن يكوم من المعتوقين من النيران الفائزين بالجنان من الذين تكتب أسمائهم بأن الله قد غفر الذنب، وأن يتقبل الصيام والقرآن ويرزقه حلاوة قراءة القرآن، وأن يجعل القرآن ربيع القلب وسببا في جلاء الهم والكرب، ويستحب الدعاء والعبد صائم، فمن المأثور أن دعوة الصائم مقبولة، جعلنا الله وإياكم من المتقبلين.

دعاء ثاني جمعه من رمضان

يعتبر دعاء ثاني جمعه من رمضان المبارك من أهم الأمور التي يحرص عليها المسلمون في مشارق الأرض ومغاربها وخاصة في تلك الأيام المباركة، التي اختصها الله تعالى بالكثير عن غيرها، ويدعو المسلم بالقرآن والسنة والأدعية المأثورة، كما يدعو بما ينطبق عليه القلب وينطق به اللسان، وإليكم بعض تلك الأدعية:

  • اللهم لك الحمد ملأ السموات والأرض، اللهم لك الحمد ما بين السموات والأرض، اللهم لك الحمد ملأ ما شئت.
  • اللهم قنا شر عذاب النار، وشر عذاب القبر، وقنا شر أنفسنا، وقنا شر العجز والكسل.
  • اللهم قنا شر البخل والجبن، وغلبة الدين وقهر الرجال.
  • اللهم لا عاطي لما منعت، ولا مانع لما أعطيت، ولا هادي لما أضللت، ولا باسط لما قبضت، اللهم اكرمنا بالخير.
  • اللهم في الجمعة الثانية من شهرك الكريم اكتب لنا التيسير في أمورنا، والسعادة من كل ما يهم قلوبنا.
  • اللهم نسألك الشفاء لمرضانا، والرحمة لموتانا، والتوبة للضالين.
  • اللهم إنا نسألك موجبات رحمتك، وعزائم مغفرتك، والشكر على جميع نعمك.
  • اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك، ربنا تب علينا وتقبل أعمالنا.
  • اللهم اهدنا فيمن هديت وعافانا فيمن عافيت، وقنا واصرف عنا شر ما قضيت.

ادعية رمضانية مستجابة

من أفضل الأدعية التي نتضرع من الله عز وجل أن يتقبلها من قلوب ذليله طامعة في كرم المولى “اللهم خفف عنا ثقل الأيام، وارزقنا قوة الصبر، وأرح قلوبنا وارقنا بما أنت به أعلم، اللهم تقبل منا الصيام والقيام، وأجرنا عن تلاوة القرآن، اللهم بدل لنا الأحوال لما تحب وترضى، اللهم قنا شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا”